مهدي : الهدف من الورشة هو تفعيل دور المجتمع المدني في خطة التنمية

الأربعاء,29 يناير , 2020
مهدي : الهدف من الورشة هو تفعيل دور المجتمع المدني في خطة التنمية

أكد الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مهدي مؤسسات المجتمع المدني في الكويت ليست وليدة اليوم انما لها تاريخ طويل وانجازات واضحة في مجالات التنمية في البلاد مشيرا في هذا الصدد الى التعاون المستمر بين الامانة العامة للتخطيط وجمعيات النفع العام في الكثير من الفعاليات التي تهدف الى بناء سياسات الخطة الانمائية فضلا عن مشاركة المجتمع المدني في تقييم مشاريع خطة التنمية السنوية . جاء ذلك في كلمة للدكتور مهدي خلال ورشة العمل التي نظمتها الامانة العامة صباح اليوم حول دور مؤسسات المجتمع المدني في دعم تنفيذ الخطة الانمائية لدولة الكويت بحضور ممثلين عن جمعيات النفع العام في البلاد ووفد من دول عربية تابع للمعهد العربي للتخطيط . وذكر ان الهدف من الورشة هو تفعيل دور المجتمع المدني في خطة التنمية كون جمعيات النفع العام شركاء في اعداد وتنفيذ خطة التنمية موضحا انه تم خلال اللقاء عرض الفكر العام للخطة الانمائية لرؤية سيدي صاحب السمو امير البلاد حفظه الله ورعاه مع اظهار الادوار التي يمكن للمجتمع المدني ان يتفاعل فيها في خطة التنمية فضلا عن تسليط الضوء على الورش والفعاليات التي اشركنا فيها المجتمع المدني وكان له فاعلية ايجابية في صياغة الخطة الانمائية وتقييم المشاريع التنموية وايضا فيما يتعلق بتقديم التقارير . واشار الى الى ان الورشة سلطت الضوء على انشطة المجتمع المدني التي تصب في صالح التقرير الطوعي لدولة الكويت والمتعلق بتنفيذ اهداف التنمية المستدامة مشيرا الى ان الهدف من الورشة ايضا تعزيز التعاون بين الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية والمجتمع المدني ممثلا في جمعيات النفع العام فيما يتعلق بتحقيق اهداف التنمية المستدامة وركائز الخطة الانمائية وتعزيز المبادرات وتفعيل سياسات الخطة الانمائية من خلال انشطتهم وتجاربهم وخبراتهم . واشاد الدكتور مهدي بجهود عدد كبير من جمعيات النفع العام من خلال التعاون مع الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية في مجالات التنمية المستدامة وكذلك قياس نبض الراي العام فضلا عن تعاون المجتمع المدني ومشاركتهم المستمرة معنا وفقا لاختصاصاتها الاقتصادية والعلمية والتعليمية مشددا على اهمية تفعيل وتنفيذ الخطة الانمائية الثالثة وسياساتها . وعلى صعيد آخر اشار الدكتور مهدي الى ان التعاون مع المجتمع المدني اظهر وجود مايقارب 200 تحديا تعيق تنفيذ خطة التنمية موزعة على ركائز خطة التنمية مشيرا الى ان ثلاثة ركائز منها رئيسية تتعلق برأس المال البشري والاقتصاد والادارة الحكومية الفاعلة فضلا عن ثلاث ركائز اخرى مساندة تتعلق بالبنية التحتية والرعاية الصحية عالية الجودة والبيئة المعيشية المستدامة بالاضافة الى ركيزة سابعة تخص المكانة الدولية المتميزة لدولة الكويت لافتا ان الامانة العامة للتخطيط جمعت كافة التحديات وتركيزها وخلق سياسات للتغلب على هذه التحديات بالتعاون مع مركز الكويت للسياسات العامة في الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية لوضع سياسات مدعومة بالادلة والقرائن .


صور متعلقة بالخبر

     

خريطة الموقع

الصفحة الرئيسية
التنمية في الكويت
المكتبة
التعاون الدولى
عن الامانة العامة
عن المجلس الأعلى
مراكز الأمانة
مكتبة الصور

إشترك بخدمة الأخبار

 جميع الحقوق محفوظة © الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية 2020

عدد الزوار   301,411